منتديات كرملش لك

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: لبطريرك مار ساكو يدعو الى التصويت بكثافة ويعلن دعمه الائتلاف الكلداني (آخر رد :فراس والغربة)       :: هدية رائعة من الأمم المتحدة في يوم اللغة نُهديها إلى المطرانين سرهد جمو وميلس زيا وإلى كل مغامِر! (آخر رد :وسام موميكا)       :: ماذا سيحصل لو تناولت المرأة حبوب الفياغرا ؟ (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: امثلة شعبية عراقية (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: إختراق صفحة " نوري المالكي " السمية على الفيس يوك (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: الزعيم عبدالكريم قاسم اول حاكم عراقي بعد ثورة 14 تموز (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: الحمد لله على نعمة العقل .... (آخر رد :ميدو مشاكل)       :: الرئيس اللبناني السرياني ميشيل عون، بين أبناء قومه السريان الآراميون في العراق (آخر رد :وسام موميكا)       :: حدث في مثل هذا اليوم / 22 ـ 02 (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: الكويت : بعد تفاصيل جديدة بشأن إعدامه .. استنفار امني بسبب " عاش صدام " (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: مجلة امريكية : رجلان يغيران موقف ترامب من الأزمة الخليجية (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: وفاة الفنان المصري محمد متولي عن عمر ناهز 73 عاماً (آخر رد :حبيب حنا حبيب)       :: البطريركان مار لويس ساكو ومار كيوركيس صليوا يشتركان في مأدبة غداء أقامها الرئيس العراقي . (آخر رد :يوسف ابو يوسف)       :: يعني بيچ دوده (آخر رد :zaya)       :: العملاق الأناني (حكاية من التراث الإنجليزي) (آخر رد :fun4fun)       :: لقب كل برج في الحب (آخر رد :julia)       :: صور ما بين الماضي والحاضر لأغنياء العالم! (آخر رد :karo)       :: من هو اللواء الركن غازي الداغستاني ؟؟ (آخر رد :ابو فارس)       :: قصة أوغست لاندمسر الذي رفض تحية هتلر (آخر رد :Martina)       :: امثلة وحكم عربية وعالميـة (آخر رد :mayss)      


العودة   منتديات كرملش لك > الكتاب والمقالات > كتاب .ادباء . ومقالات

كتاب .ادباء . ومقالات اصحاب القلم الشريف والفكر النير

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-25-2017, : 23:10   #1
Dheia naaoum alshabi
عضو منتج
 
الصورة الرمزية Dheia naaoum alshabi
 
تاريخ التسجيل: Jan 2014
المشاركات: 3,172
معدل تقييم المستوى: 38
Dheia naaoum alshabi has a spectacular aura aboutDheia naaoum alshabi has a spectacular aura aboutDheia naaoum alshabi has a spectacular aura about
افتراضي نستطيع أن نقول أن لإسرائيل حدود مباشرة مع إيران.

نستطيع أن نقول أن لإسرائيل حدود مباشرة مع إيران.

بقلم ضياء الشابي

تحية طيبة

لن اتكلم اليوم عن السماوات وما ورائها بل سانزل إلى الأرض، فلابد من تتبع الأحداث من وعد بلفور واتفاقية سايكس پيكو (ملعون الوالدين)، لحد هذا اليوم بقرب قيام دولة كردية سترى النور، عكس دولة مهاباد الكردية التي لم تصمد لأشهر، فهل ستصمد دولة مسعود؟؟

بعد الحرب العالمية الأولى أنشأت دولة إسرائيل في قلب المنطقة العربية، توسعت هذه الدولة بالدم والحديد والنار وتتوسع يوما بعد يوم، رسمت الحدود، وكانت الحدود موالية لدولة إسرائيل منذ إنشائها، الأردن، مصر بشكل خاص، بقي لبنان وسوريا وضعوا في موقف التفاهمات الدولية بعد حرب تشرين، مصر السادات أعلنت الخنوع، الأردن حية من تحت تبن، لبنان، اجتاحته إسرائيل في سنة 82 القرن الماضي، عمق الخطر الإسرائيلي كان العراق طبعا بقيادة البعث، وأخيرا عراق صدام، الدول الخليجية مية من تحت تبن، ازدادت قوة العراق كثيراً، تكنولوجيا وتسليح وقدرة ردع، مما جعل من ناقوس الخطر يدق عند الإسرائيليين، إيران أيضا أصبح لديها قوة ردع مضاعفة، لكنها انكفات على داخلها لتعمل بصمت، سوريا تعمل بصمت أيضاً، فلابد من تغيير قواعد اللعبة وخلط أوراق المنطقة من جديد، لابد من إزالة خطر العراق، فافتعلت أمريكا غزوة الكويت وبعدها البرجين العالميين للتجارة، واسقطتهما بنفسها بأيدي القاعدة، فضربت أمريكا العراق وأخرجته من الكويت مدرباً، ضربت أفغانستان أيضاً ، لكن عينها كانت على العراق لتدمره عن بكرة ابيه وتفتيته (دائماً أمريكا تتبع نفس الخطة تبلبل مكان لكن الهدف مكان آخر، مثلاً جاء ترمپ المجنون ليهدد كوريا الشمالية وكل هذه المعمعة، لكن عينهم على إيران، فإذا ضربت قنبلة نووية ستقع في طهران وليس بيونغ يانغ)، سوريا دخلت إلى لبنان لإنهاء الحرب الأهلية التي أشعلت بين أبناء الوطن الواحد، بين المسيحيين والمسلمين، المسيحيين ضد تواجد الفلسطينيين والمسلمين مع تواجد الفلسطينيين، (والفلسطينيين نفسهم يسكرون في البارات الإسرائيلية)، ظهرت سوريا عصية على أمريكا وإسرائيل، العراق دمر سنة 90 القرن الماضي، وتكرس احتلاله في سنة 2003، ليس الغرض منه الإحتلال فقط بل تفتيت نسيجه، ولكن يجب أن لاننسى أن أمريكا تضرب مكان وعيونها على مكان آخر، فالطائفية في المنطقة والتناحر المذهبي، كان مقدمة، لتفتيت دول، تونس الخضراء (الحمقاء)، وجرت خلفها مصر الإخوانية (جائت أمريكا برئيس نصف مسلم، الكلب الأسود أوباما)، ليبيا حصتها كحصة العراق، الثورات العربية كانت سلم لتصل إلى دمشق، لكنها سقطت الثورة في اسابيعها الأولى، لتظهر النوايا الحقيقية في تدمير سوريا، صمدت سوريا رغم الإعلام والتشويه وضخ المليارات من اعتدة وارهابيين وأسلحة، لكن حلم إسرائيل سقط في واقع تواجد الحرس الثوري الإيراني على حدودها مباشرة، فلم يبقى أوراق كثيرة لتلعبها إسرائيل في سوريا بل خسرت جميعها، فورقتها الأخيرة هي أكراد العراق، الاستفتاء وبعده دولة كردية، فأصبح لإسرائيل حدود مباشرة مع إيران.
فانظروا الضربة الإسرائيلية لإيران، ولا تهتموا لزوبعة ترمپ ضد كوريا الشمالية. إذا فشلت إسرائيل بضرب إيران أقرأ الفاتحة على تل أبيب ودولة مسعود.
__________________
alsabidheiah@yahoo.com

التعديل الأخير تم بواسطة Dheia naaoum alshabi ; 09-25-2017 الساعة : 23:15
Dheia naaoum alshabi غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.


-->

   تطوير شركة توماس فور هوست - Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.