منتديات كرملش لك

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: اذكروا خمسة اسماء بنفس الاسم (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: المسيحيون ودورهم في الإستفتاء المزمع إجراءه في كردستان العراق وأشياء أخرى! سالم إيليا (آخر رد :سالم ايليا)       :: لماذا اهلنا في بخديدا اكثر جراة واصرارا وواقعية لاعادة تاهيل بلدتهم من الكرمليسيين ?? (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: اليوم المشؤوم و3 سنوات مرت بلا حل (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: القرآن والسريان/ المُعرَّبات والسريانيات في القرآن/ أصل الخط العربي /الكَرْشَنَة والنَقْحَرَة (السَعْرَبَة) ج2 (آخر رد :موفق نيسكو)       :: الشيخ أياد جمال الدين لم يخطأ وكان صادقاً في رأيه ! نيسان سمو (آخر رد :ensan)       :: ارواح واشباح الموصل القديمه ؟! (آخر رد :fatin)       :: ضِمن مُخطط المؤامرة المُمَنهج على شعبنا السرياني الآرامي .. التنظيمات والأحزاب السياسية المُتخاذِلة في العراق تُعلن عَن تَشكيل تَحالف " المجلس " بِعنوان التَسمية "سورايا" المُحرفة إلى " شورايا " !! (آخر رد :وسام موميكا)       :: اذا انكتل مسؤول بالنعال (آخر رد :fun4fun)       :: اليوم موضوعنا عن اسم النساء من اسمها بربارة او ماري ومريم ومية (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: مواقع التواصل تؤكد ومكتبه ينفي اصابة المالكي ونقله الى ايران (آخر رد :dawood)       :: صورة..سان جيرمان يسخر من برشلونة بعد الخسارة من الملكي (آخر رد :dawood)       :: برو أزول مصدومة من عزم بلغاريا استخدام الجيش لوقف اللاجئين (آخر رد :dawood)       :: إقرار عراقي بوقوع انتهاكات بحق مدنيين أثناء تحرير الموصل (آخر رد :فرنسيس زاخولي)       :: " دولة المؤمن الفاسد والمنافق " وفرار محافظ البصرة مجرد غيض من فيض !!! (آخر رد :kitabat)       :: الغموض يكتنف نتائج مفاوضات الوفد الكردي في بغداد والجميع يتحدث عن الالتزام بالدستور (آخر رد :سياسي)       :: اليوم موضوعنا من اسمه شمعون او يونس من كرملش (آخر رد :habibshabiحبيب الشابي)       :: اعداد المهاجرين الكلدان في تركيا ولبنان والأردن (آخر رد :karemshytha)       :: لماذا تعزز السويد قدراتها العسكرية وتعيد الخدمة الإلزامية؟ (آخر رد :المحرر)       :: تهجير المسيحيين من بلدات سهل نينوى.. تحديات تسبق العودة (آخر رد :shamasha)      


العودة   منتديات كرملش لك > جديد الاخبار > اخبار وقضايا شعبنا المسيحي

اخبار وقضايا شعبنا المسيحي اخبار الشعب المسيحي في كل مكان

إضافة رد
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-13-2017, : 19:10   #1
shamasha
عضو منتج
 
الصورة الرمزية shamasha
 
تاريخ التسجيل: Oct 2007
المشاركات: 2,697
معدل تقييم المستوى: 36
shamasha is on a distinguished road
افتراضي .راهبات الموصل في طريقهن للعودة إلى الأرض التي طُردن منها بوحشيّة!

إن الله معنا ولن يتركنا….راهبات الموصل في طريقهن للعودة إلى الأرض التي طُردن منها بوحشيّة!


نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة

عشتار تيفي كوم - اليتيا/
بعد أن طردهن تنظيم داعش من الموصل ها هنّ راهبات الدومينيكان يعملن على العودة إلى أرضهن التي حوّلها الإرهاب إلى كومة من ركام تفوح منها رائحة الموت.
“الموصل تحرّرت إلّا أن حجم الدّمار فيها هائل.” تقول رسالة غير موقعة على موقع الراهبات القدّيسة كاترين من سيينا بتاريخ السّادس من أغسطس / آب الذي يصادف الذكرى الثالثة لنزوحهن من الموصل وعدة مدن مسيحية من سهل نينوى وصولًا إلى أربيل في كردستان العراق.
“سيستغرق الأمر سنوات كي تعود الأمور إلى مجراها ولكن لا شيء مستحيل مع الله”.
وفي الرّسالة تذكر الرّاهبات:”من الصّعب اتخاذ قرار العودة إلى الموصل . يحاول الجميع معرفة إرادة الله. إن هزيمة داعش لا تعني ان سهل نينوى بات نظيفًا بالكامل من هذا الفكر.”
في السّياق عينه كان الأب إيمانويل يوخانا وهو كاهن آشوري مقيم في كردستان قد قال لأليتيا إن فكر وايديولوجية وثقافة داعش لا تزال موجودة في الموصل وستظلّ موجودة لفترة من الزّمن.
برغم ما تقدّم فقد أعلنت الرّاهبات أنّهن كجماعة قرّرن العودة إلى أرضهن آملين أن يتحلّى الجميع بهذه الشّجاعة ويعودوا إلى الموصل للبدء من جديد.
“إن الله معنا ولن يتركنا.” كتبت الرّاهبات.
وعن زيارتهن لسهّل نينوى عقب تحرير من إرهابيي داعش على يد القوات العراقية كتبت الرّاهبات:
عندما زرنا بلداتنا المسيحية صعقن لرؤية كل هذا الدّمار. المشهد كان مؤلمًا جدًّا. سرعان ما أدركنا أن هذا كله لم يكن ناتجًا عن قوات عسكرية أو أسلحة ذكيّة بل إن هذا الدّمار سببّه الكره. الكره يترك القامع والمقموع في جرح بليغ والله وحده يعرف كمية الحب التي نحتاجها لشفاء كل هذه الجروح العميقة.
تقول الرّاهبات إن عمليات إعادة البناء قد بدأت وبرغم بطء العملية فقد قام عدد من المواطنين بالعودة إلى ديارهم:
لقد بدأ عدد من سكان قرقوش وتل اسقف بالعودة إلى مناطقهم المسيحية حيث يوجد اليوم نحو 600 عائلة في قرقوش ونحو 450 عائلة في تل اسقف التي شهدت دمارًا كبيرًا مقارنة بالمناطق الأخرى. آلاف المنازل أحرقت ودمّرت إلّا ان الأمل بإعادة إعمار كل شيء دائمًا موجود.
راهبات تل اسقف عدن إلى أرضهن وها هن يعملن على انشاء دار حضانة. أخواتهن في قرقوش سيعدن قريبًا أيضًا.
“إن الدّير في قرقوش مدمّر جزئيًّا وقد رممنا منزلًا عائليًا لنعيش فيه إلى حيت ترميم الدّير. حتى أن الميتم أحرق بالكامل إلّا أننا وجدنا مكانًا يأوي الراهبات والفتيات في قرقوش.
“يخاف المسيحيون من العودة إلى ديارهم إلّا ان هذا الخوف لا يوقفهم. هذا وقد لاحظنا أن الأطفال يعانون من التشويش عند عودتهم. من المهم جدًّا إيجاد مكان مناسب للأطفال يشعرون فيها بالأمان والرّاحة فيما تتم إعادة إعمار منازلهم وترتيب حياتهم.” تقول ماريا لورا كونتي وهي مديرة الاتصالات في مؤسسة AVSI الإيطالية التي تعمل في العراق وسوريا ولبنان واللأردن وعدد من الدّول الأخرى.
shamasha غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.


-->

   تطوير شركة توماس فور هوست - Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd.